أنفلونزا ألخنازير                  

cochons023La GRIPPE PORCINE

 

 

بالأمس  أنفلونزا ألطيور و اليم تعتبر ألمكسيك بؤرة لأنفلونزا ألخنازير. و ليست للوباء من حلول تلوح في ألأفاق ألقريبة.إن للخنازير في أداء ألبشر قصة طويلة، بيد أن غبار ألدهر كاد أن يلف ذاكرة ألماضي. لقد أصبح جليا أن ألأضرار  على ألمدى ألمنضور عالية. ما أحوج ألأمم أن تأخذ عبرة من ألأضرار التي تصيب من يعاشر ألخنازير أو يأكل لحومها. و من ألجميل أن تتسلم ألشعوب عجلة قيادة ألسفينة قبل إغراقها.                                                                                             

ما هي انفلونزا ألخنازير؟ تاريخها؟ أعراضها و طرق تفشيها؟ طرق ألوقاية؟ ألعلاج و أللقاح؟

 

هو مرض تنفسي يصيب ألخنازير ، ينقسم إلى أصناف مختلفة ، تتبادل ألجينات فيما بينها كما يحدث في أنفلونزا ألبشر. ينتشر ألفيروس ألمسبب للمرض عن طريق ألرداد و ألمخالطة ألمباشرة و ألغير ألمباشرة للخنازير ألحاملة للمرض .                                                                      

 

أنفلونزا ألخنازير من نوع( أ) و هي ناتجة عن خليط من جينات ألإنسان و ألطير و ألخنزير معا                                                                                          N1H1 ألإصابات من سلالة 

فيروس أنفلونزا ألخنازير ناتجة عن خليط من جينات ألإنسان و ألطير ألخنزير معا               

انها من نفس ألسلالة آلتي أصابت اسبانيا سنة 1918 ميلادية. و لقب أنداك بالأنفلونزا ألأسبانية لأن ألصحافة ألأسبانية cochons_45انفردت بمتابعته و تقديم ألتغطية ألصحفية له ، ادا لم تكن اسبانيا منخرطة في ألحرب ألعالمية آنذاك و لقد أصيب ما يقارب مليار شخص، نحو نصف سكان ألعالم  دلك ألوقت، أي ما يعادل واحدا من كل اثنين على كوكب ألأرض. و قد أسفر هدا ألفيروس على قتل عدد يفوق محصلة ضحايا أي وباء على ألإطلاق، بحيث توفق على وباء ألطاعون ألدى عرف بالموت ألأسود في ألعصور ألوسطى . و يعتقد أن هدا ألفيروس ربما لعب دورا في إنهاء ألحرب ألعالمية ألأولى، حيث أصيب ألجنود بالمرض فلم يتمكنوا من ألقتال ، فكان عدد ألضحايا نتيجة ألإصابة [ألفيروس يفوق عدد ضحاياcochons018 ألحرب                                                                                          

H1N1انتشار ألأنفولنزا من سلالة

 

هل يمكن أن يصاب أليشر بهدا ألفيروس؟

 

لا يصيب  إلا من يتعامل مع ألخنازير بصفة مباشرة، يمكن أن تنقل ألخنازير ألعدوى للبشر و من ثم ينتقل ألمرض من شخص للآخر و دلك بعد أليوم ألأول من ألإصابة و قبل ظهور ألأعراض، و هدا يعني بأن المرء ينقل ألفيروس إلى ألآخرين و هو لا يلم علما بدلك.

 

يحدث ألانتقال بين ألبشر بنفس ألطريقة ألموسمية أي بالسعال و ألعطس و ملامسة شيء ملوث بالفيروس و من ثم لمس ألفم أو ألعين أو ألأنف. لا ينتقل ألفيروس عن طريقة أكل لحم ألخنزير و دلك لأن درجة ألطهو ألمرتفعة تقتل ألفيروس                                                                     

 

ارتفاع مفاجئ لدرجة ألحرارة،صداع،سعال و إجهاد شديد في ألعضلات،و مزيد من ألقيء و ألإسهال أكثر من ألأنفلونزا ألعادية.                                                                                 

 

تستطيع ألفيروسات ألعيش خارج ألجسم ساعتين تقريبا و لدلك يجب غسل أليدين بالماء و الصابون عند ملامسة ألأسطح مقابض ألباب مثلا، تجنب ملامسة ألفم و ألأنف و ألعينين ، أغسل يديك بالماء و ألصابون مباشرة بعد العطس أو ألسعال، استخدم ألمحارم ألورقية في حالة ألعطس أو ألسعال لتغطية ألفم و ألأنف،استخدم معقم ألأيدي ألذي يحتوي على ألكحول لتعقيم يديك باستمرار  .

BOS

ينعدم أليوم أللقاح ضد انفولنزا ألخنازير، و في ألعلاج تستخدم أيوم عقاران تامو فلو و ريل ينزا و هما يقللان من احتمال medecine014انتقال ألعدوى  ن شخص لآخر. وليكون ألعلاج فعالا ، يجب استخدام ألأدوية ابتداء من أليم ألثاني من ظهور ألأعراض BOS2                                                                        

 

                   و لعل ألسبب الحقيقي في تفشي هاته ألعدوى يرجع إلى محبي الخنازير  إن كل من يشتهي هدا ألحيوان ألقدر أو يعاشره ، يموت بدائه    نعم ،  لقد تكون للعباد مذاهب غريبة 

                        www.docteuramine.com